ملتقى ابناء عائلة ابو طاحون

ملتقى التعارف والتواصل ملتقى العلم والمعرفة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
شاطر | 
 

 حُكم شرب الدخان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاهد
عضو متميز


عدد الرسائل: 935
العمر: 33
الموقع: الاردن
نقاط: 669
تاريخ التسجيل: 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: حُكم شرب الدخان   2009-05-16, 9:57 am

مشكووووورة اخة هالة
بس فيه منهم يقولون مكروه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هالة المجد
عضو متميز


عدد الرسائل: 724
الموقع: فلسطين
نقاط: 340
تاريخ التسجيل: 24/05/2008

مُساهمةموضوع: حُكم شرب الدخان   2009-05-15, 6:55 pm







استجابة لاخونا وشاعرنا الكبير "ابو حيدر " اقوم بتقديم موضوع حكم شرب الدخان ..
واسال الله ان تكون الفائده للجميع ..

الدخان اي التبغ .. او ما يعرف بالتتن .. او انواع التدخين كلها .. الذي شاع في الامصار والقرى .. وافتتن به الكثيرون .. حيث انه انتشر بعد آلاف من الهجرة النبويه .. وعندما ظهر واستخدم لم يكن يعرف الكثيرون هل هو مسكر او مفتر ..


واختلف العلماء هل التتن .. محرم ام مكروه ..؟؟

وقد اجتمعت في التدخين عدة وجوه .. كل وجه فيها يصح ان يُناط به الحكم بتحريم التدخين :


1. يُعد التدخين من الخبائث عند ذوي الطباع السليمه .. وقد قال الله تعالى .. في وصف الرسول صلى الله عليه وسلم " الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ " ( سورة الاعراف ، الايه : 157) ..

وخبثه من حيث مزاجه المر .. ورائحته الكريهه..


2. ان الانفاق في شراء هذا الخبيث تبذير .. قال تعالى : " وَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلاَ تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا * إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُواْ إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا " ( سورة الاسراء ، الايتان : 27 ،27 ) ..

والتبذير ما ينفقه الانسان في غير طاعه .. وفي غير منفعه ..

ولو فرض ان فيه نفعا .. فان اضراره اضعاف اضعاف نفعه .. وما كان ضرره اكبر من نفعه كان حراما ..


3. انه مفتر .. وقد كثرت الاحاديث النبويه في النهي عن كل شيئ مُسكر ومفتر ..

4. كون رائحته الكريهه تؤذي الناس .. الذين لا يطيقون رائحته ولا يستخدمونه .. وعلى الخصوص في مجامع الصلاة ونحوها .. بل تؤذي الملائكه المكرمين ..


وفي الحديث : عن جابر بن عبد الله قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من أكل ثوما أو بصلا فليعتزلنا أو ليعتزل مسجدنا وليقعد في بيته وإنه أتي ببدر ( الطبق المستدير ) فيه خضرات من البقول فوجد لها ريحا فسأل فأخبر بما فيها من البقول فقال قربوها إلى بعض أصحابه كان معه فلما رآه كره أكلها قال كل فإني أناجي من لا تناجي . ( صحيح ) _ الارواء 334/2 : وأخرجه البخاري ومسلم .

5. كون التدخين مضرا باخبار الاطباء المعتبرين .. وكل ما كان كذلك يُحرم استعماله اتفاقا ..


يقول الله تعالى " وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ " ( سورة البقره ، الايه : 195)

ويكفي ان التدخين يسبب سرطان الرئه .. وامراض القلب .. اضافة الى امراض اخرى .. مثل قرحة المعده .. والاجهاض عند النساء الحوامل .. وضعف البصر .. وانه يُعد من الناحيه المرضيه انتحار طبي ..

حكم البيع والاتجار في الدخان

والتدخين انفاق للمال .. واضرار للجسم والصحه .. ومن ثم فان ما يؤدي الى الضرر فهو محرم .. والحُكم واضح في ذلك ..وكلما كان الضرر اشد .. كانت الحُرمة اشد .. والحُرمة تتفاوت من شخص لاخر .. ويرى الشيخ سيد طنطاوي المفتي السايق لمصر .. ان المتاجرة بالدخان .. تعد حراما .. ما دام الدخان حراما .. فشراؤه وبيعه حرام ..

فتاوى مشايخنا وائمتنا





سؤال : سُئل سماحة الشيخ / عبدالعزيز بن عبدالله بن باز _ رحمهُ الله تعالى _ مفتي عام المملكة العربية السعودية السابق هذا السؤال / ما حكم شرب الدخان ؟.

جـــــــــــواب : (( الدخان محرّم لكونه خبيثاً ومشتملاً على أضرار كثيرة والله _ سبحانهُ وتعالى _ إنما أباح لعباده الطيبات من المطاعم والمشارب وغيرها ، وحرَّم عليهم الخبائث ، قال الله _ سبحانهُ وتعالى _ [ يسئلونك ماذا أُحل لهم قل أُحل لكم الطيبات ] ( سورة المائدة ، الآية 4 ) . وقال _ سبحانهُ وتعالى _ في وصف نبيه محمد صلى الله عليه وسلم فـي ســورة الأعـــــــراف : [ يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ] (سورة الأعراف ، الآية : 157) والدخان بأنواعه كلها ليس من الطيبات بل هو من الخبائث ، وهكذا جميع المسكرات كلها من الخبائث والدخان لا يجوز شربه ولا بيعه ولا التجارة فيه كالخمر ، والواجب على من كان يشربه أو يتجر فيه المبادرة بالتوبة والإنابة إلى الله _ سبحانه _ والندم على ما مضى والعزم على ألا يعود إلى ذلك ، ومن تاب صادقاً تاب الله عليه كما قال الله _ عز وجل _ { وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون } ( سورة النور ، الآية 31) . وقال _سبحانهُ وتعالى _ : { وإني لغفار لمن تاب وءامن وعمل صالحا ثم اهتدى } ( سورة طه ، الآية 82 ) والُله ولي التوفيق .

سؤال : وسُئل أيضاً _ رحمة الله عليه _ هذا السؤال : ما حكم شرب الشيشة ؟ وهل حكمها حكم الدخان ؟ وهل تُعتبّر الشيشة والدخان من المخدرات المحرّمة ؟

جــــــواب : (( شرب الشيشة والدخان بأنواعه من جملة المحرّمات لما فيهما من الأضرار الكثيرة وقد أوضح الأطباء العارفون بذلك كثرة أضرارهما وقد حرّم الله على المسلمين أن يستعملوا ما يضرهم ، فالواجب على كل من يتعاطاهما تركهما والحذر منهما لقول الله _ عز وجل _ في سورة المائدة يخاطب نبيه صلى الله عليه وسلم : { يسئلونك ماذا أُحل لهم قل أُحل لكم الطيبات } وقولهُ سبحانه _ في سورة الأعراف في وصف نبيه محمد صلى الله عليه وسلم : { ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث } وجميع أنواع التدخين والشيشة من جملة الخبائث الضارة بالإنسان فتكون جميع أنواعهما محرّمة بنص هاتين الآيتين وما جاء في معناهما ..





سؤال : سُئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين _ رحمهُ الله تعالى _ عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية السابق ، هذا السؤال : أرجو من سماحتكم بيان حكم شرب الدخان والشيشة مع ذكر الأدلة على ذلك ؟

جــــــــواب : شرب الدخان محرّم وكذلك الشيشة ، والدليل على ذلك قولهُ _ تعالى _ { ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً } ( سورة النساء ، الآية 29). وقولهُ تعالى _:{ ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة } ( سورة البقرة ، الآية 195) . وقد ثبت في الطب أن تناول هذه الأشياء مضر، وإذا كان مضراً كان حراماً ، ودليل آخر قولهُ _ تعالى _ { ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياما } ( سورة النساء ، الآية 5 ) . فنهى عن إتيان السفهاء أموالنا ، لأنهم يبذرونها ويفسدونها ولا ريب أن بذل الأموال في شراء الدخان والشيشة أنهُ تبذير وإفساد لها ، فيكون منهيّا عنه بدلالة هذه الآية ومن السنة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن إضاعة المال ، وبذل الأموال في هذه المشروبات ( الشيشة والسجائر ) من إضاعة المال . ولأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (( لا ضرر ولا ضرار )) وتناول هذه الأشياء موجب للضرر ولأن هذه الأشياء توجب للإنسان أن يتعلق بها فإذا فقدها ضاق صدره وضاقت عليه الدنيا فأدخل على نفسه أشياء هو في غنى عنها..


ونسأل الله أن يهدي المسلمين لما فيه صلاحهم .. ونجاتهم .. وأن يعيذهم مما يضرهم في الدنيا والآخرة ..إنهُ خير مسؤول ..


_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

حُكم شرب الدخان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى ابناء عائلة ابو طاحون  :: الأقسام الدينية :: منتدى الفقه الاسلامي وعلومه-